- إبراهيم صالح العبدي/ مدير المدرسة

بسم الله الرحمن الرحيم


الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه اجمعين, 
اما بعد,
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.
اخواني اخواتي الكرام,
ان شعارنا التربوي الذي يوجهه عملنا يتلخص بالاتي:
المسؤولية -  المهنية – الاصلاح التربوي قولا وعملا  فالإدارة مسؤولة عن رفع العملية التعليمية والتربوية الى اعلى المستويات ورسم منهج المدرسة وتحديد رؤيتها باشتراك جميع العاملين في المدرسة وكذلك المعلم مسؤول بدوره في تنشئة الطلاب على أسس متينة وعمل كل ما بوسعه لتغطية كل حاجات الطلاب العلمية والنفسية والتربوية  ، فالمدرسة مؤسسة علم وتعلم وتربية وتثقيف ينهل منها الجميع تجعل من التميز غاية سامية ومن حسن الخلقة زينة كما نهتم بجعل تميز الطالب سيئا أساسيا لدينا فالمعلم المستنير هو ذلك المعلم الذي يستطيع الوصول الى الجميع ويكيف نفسه حسب حاجات الطلاب لتحقيق أهداف التعليم السامية

إن دور المدرسة هو تنشئة جيل يعتمد على نفسه ... حريصا على مستقبله واعيا لدوره في الحياة مسؤولا عن تصرفاته وسلوكياته ، فيكون طالب علم يزن كلامه ، راصدا سلوكه محترما لزملائه ومعلميه وجميع من يتعايش معه. إخواني و  أخواتي  إننا نعلم أن دور المدرسة هو تعليمي اجتماعي بناء فلا يصلح عمل لم تصدق نية عامليه ورغبتهم في الاصلاح ... وهذا يتطلب العمل الدؤوب الذي لا يعرف الكلل أو الملل فإن التحديات كبيرة والمسؤولية أكبر أيها الأحبة .. إن نجاح أكثر المؤسسات في العالم هي تلك التي يحكمها العقل والقانون والطاعة المستنيرة متينة الحدود ،  لهذا آمل من الجميع لأخذ دورهم الرشيد في وضع رؤية وأهداف المدرسة نصب أعينهم للعمل بها لتكون البوصلة التي تحكم عمل الجميع بالعلم والقيم والأخلاق.
وفق الله الجميع
أخوكم  ابراهيم العبدي