- الدكتور عبد العزيز إبراهيم حمد العميريني / سفير المملكة

بسم الله الرحمن الرحيم

لقد اهتمت وزارة التعليم بالمملكة العربية السعودية في جميع مراحلها التي مرت بها بتطوير التعليم بجميع قطاعاته ومراحله، وذلك لمواكبة التطورات المستمرة والمتلاحقة في مجال التربية والتعليم، وكذلك للوصول بمستوى التعليم في المملكة إلى مستويات ذات جودة عالية تنافس الأنظمة التعليمية الأخرى، وهذا الأمر يتأتى من خلال برامج وخطط ذات جودة عالية تُعنى بجميع جوانب العملية التعليمية والتربوية. ومن ضمن خطط المملكة في هذا المجال قرار تطبيق نظام برنامج البكالوريا الدولية في المدارس والأكاديميات السعودية في الخارج، وهو برنامج دولي متكامل يوفر قاعدة معرفية واسعة في كل من العلوم البحثية والعلوم الإنسانية، إضافةً إلى أنه ينمي الروح الإبداعية لدى الطلاب، وهذا البرنامج لا يشترط كتباً دراسية محددة وإنما يقوم على إطار تعليمي يعتمد في أساسه على الطالب ويمكًنه من أن يعرف كيف يتعلم, والفلسفة في هذا أن يكون الطالب ممارساً للحصول على المعلومة بكافة الوسائل المتاحة. وتعد شهادة البكالوريا الدولية ذات قيمة عالية في جميع أنحاء العالم، وبها يتمكن الطالب من التسجيل في معظم الجامعات ، ومن مميزاتها ما يلي: بناء قنوات اتصال بين مواطني العالم تساعد على العيش المشترك وخلق مجتمع عالمي يسوده السلام والمحبة والاحترام. ;نشر الوعي الثقافي مع الحفاظ على الهوية الثقافية لدى الطلاب، تنمية حب الاستطلاع والبحث والاكتشاف والاستمتاع بخوض التجربة، تزويد الطلاب بالمهارات اللازمة للتعلم واكتساب المعرفة بشكل فردي أو بشكل جماعي وتطبيق هذه المهارات في مجالات عــدّة. تزويد الطلاب بمفاهيم المحتوى الدولي للتعلم وللاستجابة لمتطلبات واهتمامات المحلية،تشجيع الطلاب على اكتساب العلوم المتنوعة والمرونة في الأساليب التعليمية،تزويد الطلاب بأساليب فعالة للتقييم وقياس الأداء الدولي.